عبدالله الملا : المتطوعون واجهة المونديال المشرفة

الإثنين 07-10-2019 الساعة 3:00 ص
عبدالله الملا : المتطوعون واجهة المونديال المشرفة

عبدالله الملا : المتطوعون واجهة المونديال المشرفة

محمود النصيري-احمد طارق

أثنى عبدالله الملا رئيس لجنة الاعلام و البث التلفزيوني باللجنة المنظمة لبطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019 على العمل الرائع للمتطوعين خلال البطولة مؤكدا ان الجميع قام بواجبه على الوجه الاكمل ما ساهم في إنجاح البطولة المونديالية على ارض قطر وقال الملا في تصريحات صحفية خلال زيارته للمركز الإعلامي "نحن نقف عاجزين عن التعبير عن فخرنا بالجهود الكبيرة التي قام بها المتطوعون طيلة أيام البطولة وهو ما ساهم في تلقي الكثير من الاشادات الدولية من ضيوفنا في هذه البطولة"


وأضاف "لقد كان المتطوعون بمثابة الخط الامامي و الواجهة الامامية للضيوف الذين اتوا الى قطر سواء من لاعبين او فنيين او اداريين او مدربين و الجميع قام بعمله على اكمل وجه، بجانب شهادة سعادة الشيخ جوعان رئيس اللجنة المنظمة للبطولة في حقهم بعد السهر على راحة الضيوف وخدمتهم مما ادى الى إيصال صورة إيجابية للعالم عن العمل التطوعي بقطر "
تحدث الملا عن الاعداد الكبيرة للمتطوعين الذين سجلوا قبيل انطلاق البطولة في الموقع الالكتروني للجنة المنظمة المحلية حيث تجاوز عددهم 16000 متطوع قبل ان يتم اختيار اكثر من 6000 متطوع للتواجد في مختلف منشآت البطولة معربا عن امله في ان يتواجد هذا الجيش من المتطوعين في المستقبل بالتنسيق مع الجهات الرياضية في البطولات العالمية القادمة خاصة ان قطر مقبلة على استضافة بطولة العالم لكرة القدم ومونديال الجمباز والسباحة وغيرها من الاحداث الكبرى.

كما توجه الملا بالشكر و الثناء للاعلام المحلي لانجاح هذه البطولة، قائلا" في هذه المناسبة اوجه الشكر للاعلام المحلي الذي قدم افضل التغطيات الرياضية على مر تاريخ البطولات التي شهدتها دولة قطر من خلال السعي الى إيصال الحقيقة كاملة الى المتابعين وتثمين كل الإنجازات المحققة على المستويات التنظيمية والفنية واللوجيستية.

يعقوب يوسف :دعم غير محدود
اكد يعقوب يوسف مدير التجهيزات الفنية ببطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019 ان اللجنة المنظمة استعدت للبطولة قبل مدة كافية من اجل وضع الأمور في نصابها وتنسيق كافة اللجان المشاركة في تنظيم هذا الحدث المونديالي وهو ما جعل النجاح حليف هذه الجهود على مدار الأيام الماضية وصولا الى حفل الاختتام امس وقال "مونديال الدوحة جرى في ظروف رائعة للغاية والحمد لله ان كل شيء سار على احسن ما يرام هذا النجاح يأتي ثمارا للجهود والدعم غير المحدود من القيادة على جميع المستويات "
وأضاف "حسب خبرتي ومشاركاتي في تنظيم العديد من الاحداث الرياضية التي شهدتها قطر في الأعوام الماضية فإن هذه البطولة كانت الأفضل على الإطلاق وساهمت في ترسيخ مكانة قطر على مستوى الاستضافات العالمية ".

الإعلان عن نتائج انتخابات لجنة الرياضيين
أعلن الاتحاد الدولي لألعاب القوى امس الاحد عن نتائج انتخابات لجنة الرياضيين التابعة للاتحاد الدولي لألعاب القوى التي اجريت في الدوحة على هامش استضافة قطر للنسخة السابعة عشرة من بطولة العالم لألعاب القوى- الدوحة 2019 .
وأسفرت الانتخابات التي أجريت على مدار 5 أيام متتالية عن اختيار 6 أعضاء جدد سيشكلون لجنة الرياضيين بالاتحاد الدولي لألعاب القوى و هم رينو لافيوني من فرنسا وفاليري ادامس من نيوزيلندا والامريكي برنارد لاجات وكيفن بورلي من بلجيكا وكاترينا ستيفانيدي من اليونان وعائشة براوغ لير من الجامايكا.
ومن المقرر ان ينضم الأعضاء المنتخبون حديثًا إلى الاتحاد الدولي بدلا من الأعضاء الستة السابقين الذين استمروا في اللجنة خلال العامين الماضيين وهم ايناكي جوميز و كيم كولينز وآدم كسزوت و توماس روهلر وايفانا سبانوفيتش وبينيتا ويليس.
وتم الاعتراف بأهمية الرياضيين في اتخاذ القرارات والتصويت الكامل داخل المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لألعاب القوى مع إصلاحات الحوكمة والنزاهة المعتمدة في ديسمبر 2016 .
وتمت دعوة جميع الرياضيين المعتمدين في بطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019 للتصويت في الانتخابات التي جرت خلال الفترة ما بين 27 سبتمبر الماضي الى 6 أكتوبر الجاري في فنادق الفرق الرسمية حيث شارك ما يقرب من ثلثي الرياضيين وهم 1833 .
بالإضافة إلى أعضاء لجنة الرياضيين المنتخبين ، يجوز لمجلس الاتحاد الدولي هذا العام أيضًا تعيين ستة أشخاص ليكونوا أعضاء في لجنة الرياضيين وفقا للقوانين الجديدة التي يشجع من خلالها الاتحاد الدولي الرياضيين على المساهمة في اتخاذ القرارات المصيرية لمستقبل اللعبة.

دينيهي وهيليارد يفوزان بسباق الإعلاميين
توج الصحفي الآيرلندي كاثال دينيهي باللقب الثالث على التوالي في السباق الخاص بوسائل الإعلام الذي أقيم على مضمار استاد خليفة الدولي على هامش بطولة العالم لألعاب القوى كما جاءت لورا هيليارد في المركز الأول في فئة السيدات خلال المنافسات التي دارت امس بمشاركة 129 من العاملين في وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية .
ونجح 98 مشاركا في اجتياز سباق ال800 متر ، حيث قُسمت المنافسة إلى 16 سباقا تأهيليا بمشاركة البطلة اليونانية في القفز بالزانة كاترينا ستيفانيدي، صاحبة الميدالية الذهبية الأولمبية من دورة 2016، لتشجع الصحفيين الذين شاركوا في سباق الجري.
ومنحت الجوائز للثلاثة الأوائل وأيضاً لأصحاب المراكز الأخيرة، إضافةً إلى أصغر مشاركين في المنافسة وهما البريطاني كوبي تونغ من بريطانيا وأندونوفا كما منح رئيس الاتحاد جائزة لسيرجيو دوفيو، مصور من الأرجنتين، باعتباره أكبر المتنافسين سناً.