لوباريزيان: قطر مستعدة لتنظيم مونديال 2022

الأربعاء 09-10-2019 الساعة 7:00 ص
لوباريزيان: قطر مستعدة لتنظيم مونديال 2022

لوباريزيان: قطر مستعدة لتنظيم مونديال 2022

عواطف بن علي

 

 مدينة لوسيل واحدة من أهم المدن العصرية

 مترو الدوحة يوفر النقل السريع والميسر

سياحة وترفيه في سوق واقف وشاطئ كتارا

تصميمات مبتكرة للملاعب بفضاء الاستدامة               

 

 

أكدت صحيفة " لوباريزيان" الفرنسية أن دولة قطر في كامل استعدادها لتنظيم مونديال 2022 حيث تم انجاز مجموعة من الطرق والجسور ومحطات المترو وشبكة نقل ومراكز التسوق والمباني، كل شيء يتم تجهيزه في نفس الوقت لتوفير مكان مثالي للبطولة الأشهر في عالم الرياضة.

وأضاف التقرير المنشور أمس وترجمته الشرق أن الملاعب الثمانية التي ستستضيف المباريات لها خصوصيات استثنائية إلى جانب مدينة لوسيل التي تواصل توسعها كمدينة عصرية مميزة في الدوحة. إلى جانب افتتاح شبكة المترو التي ستوفر للمشجعين النقل السريع والميسر إلى جانب وفرة أماكن الترفيه في الدوحة التي تبدو كما أبرزت الصحيفة الفرنسية مستعدة إلى الحدث العالمي.

جاهزية عالية

قال التقرير ان ملاعب الدوحة جاهزة لاحتضان كبرى البطولات الرياضية على غرار استاد لوسيل الأيقوني على شكل وعاء ذهبي، وستبلغ طاقته الاستيعابية 80,000 مقعد. كما تم تجديد ملعب خليفة الدولي، وتم افتتاح استاد الجنوب على بعد 15 كم جنوب الدوحة في شهر مايو.أما استاد رأس أبوعبود الذي صممه مهندس معماري إسباني يمتاز بتصميم مذهل وبسعة تصل إلى 40,000 مقعد. وسيجري أيضاً تفكيكه بالكامل وإعادة الاستفادة منه في أغراض أخرى بعد كأس العالم قطر 2022، وسوف تستخدم أجزاء هذا الاستاد في مشاريع رياضية وأخرى غير مرتبطة بالرياضة، ليضع معايير جديدة في فضاء الاستدامة، ويطرح أفكاراً جديدة وجريئة في التخطيط لإرث البطولة.

وسوف يقدّم استاد رأس أبوعبود نموذجاً لمطوّري الاستادات ومنظمي البطولات الكبرى في العالم، هذا إلى جانب ما سيوفره من بنية تحتية قيّمة لمشاريع رياضية في مناطق متنوعة. وبفضل الطبيعة المؤقتة للاستاد وتصميمه المبتكر من وحدات مستقلة، سوف يتطلّب تشييده مواد بناء أقل مقارنة بإنشاء الاستادات على الطريقة التقليدية، ما من شأنه المساعدة في خفض تكاليف الإنشاء. فيما تتواصل الأشغال في بقية الملاعب المخصصة لاحتضان المونديال التي ستكون جاهزة بحلول عام 2021.

موعد مهم

أورد التقرير أنه قبل ثلاث سنوات من الموعد النهائي تعيش الدوحة الاستعدادات على قدم وساق حيث تم افتتاح مترو الدوحة منذ خمسة أشهر ببنية تحتية جيدة وتكييف ممتاز، وفي عام 2022، سوف يوفر المترو شبكة وصول إلى الملاعب الرئيسية. كما أن المشجعين سيكون لديهم أماكن مخصصة للاحتفال بالحدث الرياضي إلى جانب أماكن الترفيه العديدة في الدوحة كسوق واقف أو التنزه على الكثبان الرملية أو على طول شاطئ كتارا.