زوجة قيس سعيد الرئيس التونسي "لن تصبح سيدة تونس الأولى"

الأربعاء 16-10-2019 الساعة 4:58 م
الرئيس التونسي وزوجته - المحرر

الرئيس التونسي وزوجته - المحرر

الدوحة - بوابة الشرق:

عرفت تونس منذ استقلالها سبعة سيدات أولى لخمسة روؤساء وهن زوجتين لبورقيبة، زوجتين لبن علي، زوجة للمبزع، زوجة للمرزوقي وزوجة للباجي قائد السبسي. لكن بعد فوز قيس سعيد بمنصب الرئاسة التونسية لن يكون هناك لقب سيدة أولى.
فقد أعلن الرئيس المنتخب مسيقاً أن زوجنه إشراف شبيل لن تحمل لقب السيدة الأولى حال فوزه في الانتخابات.وقال إن "كل نساء تونس أُوّل ، وذلك بحسب تقرير لـ البي بي سي .

وكان الظهور الأول للسيدة إشراف شبيل  خلال الجولة الأولى من الانتخابات التونسية في 15 سبتمبر الماضي، حيث ظهرت برفقة زوجها داخل مقر حملته  في هدوء، لا تتحدث للصحافة، ولا تدلي بتصريحات. كما دعمت زوجها طوال الحملة الانتخابية، حتى تراجع الزوجان عن الظهور بعد تعليق الحملة عقب إعلان نتائج المرحلة الأولى من التصويت.

وفي لمحة سريعة عن حياة إشراف شبيل المستشارة بمحكمة الاستئناف والتي تعمل الآن  كوكيل رئيس المحكمة الابتدائية، ولدت إشراف شبيل في مدينة صفاقس، لكن أصولها من مدينة طبلبة بمحافظة المنستير.
وكان والدها قاضيا بمحكمة الاستئناف، واضطرته وظيفته للتنقل كثيرا في أرجاء البلاد، وبالتالي كانت الأسرة تنتقل معه.

وتبعت إشراف خطى والدها، فدرست القانون في جامعة سوسة، ثم استكملت دراساتها العليا في المعهد الأعلى للقضاء، لتتخصص في العلوم الجنائية.
  وكان القانون هو ما جمعها بزوجها قيس سعيّد، إذ التقيا أثناء عمله كمدرس بكلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية في جامعة سوسة.
وقال سعيّد في أحد الحوارات الإذاعية إنه تزوج شبيل بعد قصة حب، وأنجبا ولدا وبنتين.